Friday, September 22, 2006

هلال رمضان : الشخشيخة ولا اليويو؟

اليوم رؤية هلال رمضان ، كل عام أنتم بخير ، ساعات وندخل شهر رمضان "المسلي" - المعظم سابقاً .. والذي جعل هذا الشهر "مسلياً" للغاية هو تقاليعنا السخيفة التي نثقل بها كاهل تلك الأيام المفترجة عاماً بعد عام .. وستحاول "الدين والديناميت" بإذن الله تعالى وعونه تناول ما يتيسر تناوله منها من باب العرض على العقل والاستفهام الذي هو أول طريق المعرفة ..

هذه المرة أتحدث عن الهلال..

في كل عام تختلف الدول الإسلامية في رؤية هلال رمضان ، من أطرف مظاهر الخلاف هذا العام هو أن ليبيا ستصوم غداً السبت ، في الوقت الذي "قد" - هذه السطور كتبت قبل إعلان الرؤية في معظم الدول العربية - يصوم فيه أهالي معظم تلك الدول يوم الأحد القادم ..السبب أن ليبيا* "لا" تعتمد رؤية الهلال كأساس لبدء شهر رمضان.. بل تعتمد ما وصفه مقال في إسلام أون لاين دوت نت للدكتور محمد شوكت عودة "اشتراطات فلكية معينة" لتحديد بدء الشهر ونهايته..

في السعودية .. الرؤية البصرية هي الأساس .. حيث تدعو حكومة المملكة مواطنيها لـ"تحري" رؤية الهلال بصرياً ، ما إن تمكن شخص من رؤيته وشهد بذلك ، فإن الشهر الهجري يبدأ اليوم التالي ، حتى وإن قالت الحسابات الفلكية بغير ذلك..في عام 1984 صام بعض السعوديين أقصر رمضان في التاريخ : 28 يوماً ، ليييييه؟ السبب ببساطة شديدة أن أحد الأشخاص قد رأى كوكبي عطارد والزهرة معاً فاعتقدهما الهلال!

الفقهاء انقسموا لثلاثة أقسام : قسم يقر الحساب الفلكي في النفي والإثبات ولا يقر الرؤية، وقسم يقر الرؤية البصرية في النفي والإثبات ولا يقر الحساب الفلكي، وقسم ثالث يقر الحساب الفلكي في النفي فقط..

دول تأخذ باختلاف المطالع (لكل دولة رؤيتها المستقلة) ، ودول كالأردن تأخذ باتحاد المطالع (إذا ما شوهد في دولة تقتسم جزءاً من الليل مع الأردن مثلاً، فتتبع الأردن رؤية الدولة)..وهذه الأسس قابلة للتغيير والثبات في حالات تقتضيها السياسة!

ليس المقصود من العنوان السخرية من رمضان ، بل مما فعلناه نحن برمضان..منطق الإفيه الشهير ببساطة هو أنك لا تستطيع اختيار الشخشيخة واليويو معاً ، هكذا بدا التناقض والخلاف .. فلكي ولا بصري؟ فهم قديم لنص تغيرت الدنيا من حوله واقتضت المستجدات فهماً جديداً مكانه ، ولا اتباع للعلم فقط وليذهب النص إلى الجحيم؟ جماهيري ولا رسمي عن طريق هيئات علمية متخصصة يأذن لها ولي الأمر؟ الأمر بدا إذن كشخشيخة ويويو ..

صيام رمضان ركن ركين من أركان الإسلام ، لكننا كمسلمين منقسمون عليه لأسباب فقهية وسياسية وعلمية غريبة ، والمفترض أنه يوجد أساس واحد يقبله الجميع ويلتزم به لتحديد بدايات الشهور الهجرية التي تؤثر في ركنين من أصل خمسة أركان لديننا الحنيف ، حتى وإن اختلفت نتيجة رؤية الهلال بين الدول ..لماذا لم يتم التفكير بجدية في ذلك الأساس ، مكتفين فقط بالاختيار بين بدائل متناقضة بهذا الشكل؟

صحيح أن الدكتور نصر فريد واصل مفتي الديار المصرية الأسبق اقترح قمراً صناعياً إسلامياً ليوحد رؤية الهلال في العالم الإسلامي.. لكنه بدا شديد الشبه بما تناوله العبد لله في موضوع "الخطيب الديجيتال" .. كما أن اتحاد المسلمين في الصيام ليس مظهراً أصلاً من مظاهر وحدة الأمة الإسلامية .. فمن الممكن أن يصوم المسلمون كلهم في يوم واحد وقلوبهم شتى.. أليس الأجدى هو الاتفاق على كلمة سواء ، على أساس يستخدم فيه العلم لفهم النص دون إغفال العلم كلية أو الاستخفاف بالنص من إنفاق ملايين من الدولارات فقط "لتوحيد المطالع"؟

لا توجد منطقة وسطى ما بين الشخشيخة واليويو- مع الاعتذار لنزار قباني..لكن رؤية أهلة الشهور الهجرية ليس مسألة شخشيخة ويويو .. وحله في يد العلماء والفقهاء معاً ، وليس في قمر صناعي ولا حتى زراعي.. ألا هل قد بلغت؟

ذو صلة:
-رؤية الدكتور مسلم شلتوت للحساب الفلكي كمعيار لتحديد بدء الشهور الهجرية
*ليبيا تمتلك وجهة نظر خاصة جداً في مسائل الشهور القمرية ، فهي تعترف بتقويم خاص جداً بها تبدأ فيه السنة الهجرية من تاريخ وفاة الرسول عليه الصلاة والسلام وليس من تاريخ هجرته إلى المدينة المنورة ، بعكس كل العالم الإسلامي!

11 comments:

saso said...

اسمحلي تاني أطلّع لـيـبـيـا المـُعمـِر من الموضوع علشان صيامي يصح

فكرة القمر الصناعي علي رأيك زي الآدان الديجيتال!! بلا تعليق لنفس السبب
صوموا لرؤيته وافطروا لرؤيته، طب نفس الهلال هيطلع في السعودية وافغانستان في نفس الليله ازاي
يعني هما اي تلاتين يوم وخلاص؟
طيب ايام الفتح الاسلامي كانت شبه الجزيرة بتصوم مع الأندلس ؟؟؟ .. إزاي ؟

ان كان لي رأي فانا لا اخذ بالحساب الفلكي سوي للنفي ولكني لا اريد ان اصوم بلا هلال ، لحسابات وان كانت دقيقه فهي ليست اساس لى، خاصة ولا مشكله اساسا في استطلاع الهلال في سمائنا الصافية غالبا

قلم جاف said...

أولاً كل سنة والكل بخير ، أكتب بعد أن أعلن أن الأحد هو أول رمضان رسمياً في أقصر حفل لإعلان رؤية الهلال منذ سنوات طويلة..

أيام الخلافة الإسلامية كانت فيه دولة كبيرة ، وعليه لو رؤي الهلال في أي جزء من أجزاء الخلافة الإسلامية اعتبر ذلك رؤية على مستوى الخلافة كلها..

الوضع مختلف جداً في وقتنا الحالي ، فلدينا دول مستقلة لكل دولة ولي أمر ولكل دولة ظروف جغرافية تجعل رؤية الهلال ممكنة في بلد ومستحيلة في آخر..

أتفق معك تماماً في أن يكون هناك تكامل بين الحساب الفلكي والرؤية البصرية ..الأمران ليسا على حافة نقيض كما يتصور البعض في بعض الدول العربية والإسلامية..

Anonymous said...

يعم ففك من الناس ديه هما امتى اتفئوا على اى حاجه اشمعنى عاوزهم يتفئوا على رمضان ربنا يرحمنا برحمته

tarek omar said...

ento ta3been nafoko leeh?
el mawdooo3 baseet khales.
lama ye3melo el sewan we yetla3 el ragel el mofti ye2ool ramadan bokra yeb2a ramadan bokra..we ye2ool el 3eed bokra yeb2a el 3eed bokra
bas khalas..

saso said...

يااه انت دايما ً كدة تسبقني
انا كنت مأجلاها علشان اقولهالك لما يثبت الهلال :)
كـل سـنه وانـت طـيـب

Anonymous said...

رمضان كريم
وخليك غنت اكرم منهم
كل سنه و إنت طيب :)

قلم جاف said...

مي 2 وساسو :

وأنتم والجميع بألف خير وسعادة وصحة .. وربنا يصبرنا على اللي لسة ح أكتب عنه في اليومين اللي جايين بإذن الله!

طارق :

بيني وبينك .. على رأيك .. التباين في الأسس ممكن يخلوا نفس المفتي ونفس الناس اللي معاه يعملوا مؤتمر يقولوا فيه إن رمضان أول امبارح!

عمر :

ودة اللي احنا بنتكلم فيه ..كل واحد معاه أساس وكل واحد زي ما بيتراءى ليا بيقول إنه الصح.. ليه الربكة دي؟ ولا احنا غاويين حول بعيد عنك؟

tota said...

العزيز
اولا كل سنة وانت طيب وربنا يبلغك رمضان ويتقبل منك ومن المسلمين اجمعين

انا شايفة فى الواقع ان الرؤية والحساب الفلكى المفروض يكملو بعض وليس ان يكونو موضع اختيار والا يكون هناك خطأ فى الحساب الفلكى اللى هو فى الواقع مبنى على اكتمال الهلال وتحولاته
والحساب الفلكى ورد من باب التأكيد على رؤية الهلال ولاننا نصوم لرؤيته فوجب علينا الصيام اعتمادا على الرؤية
من يرى الهلال واين يراه وهل تطبق على كل الدول ؟
كل دولة مستقلة بذاتها لاننا لسنا زى ما قلت خلافة كاملة
وكذلك انتشار الاسلام فى دول وقارات مختلفة جعل توحيد رؤية الهلال فى توقيت واحد ضرب من ضروب المستحيل
وبالتالى اما ان تتبع كل دولة نهج رؤية الهلال وتصوم بناء على ذلك
او نتبع جميعا قبلة واحدة ونصوم بناء على ما تراه هذه القبلة صحيحا ويصبح الامر موحدا

والحقيقة انا اتلخبطت خالص هو رمضان بيجى قبل ولا بعد الهلال وهو فين اليويو والشخشيخة هو فى ايه بالضبط
تحياتى

شــهــروزة said...

تعرف؟؟
انا النهاردة السبت صيام فى معظم الدول الاسلامية
حاسة انى زى الخروف اللى شارد عن الليلة كلها
نفسى فى يوم كدة قبل ما الواحد يموت نصوم كلنا فى نفس واحد
بس يظهر انه حلم
مش ناقصة بقا عوامل سياسية
كل سنة وانتوا بالف خير وصحة ياااا رب

قلم جاف said...

مهزلة :

بعض الجماعات السلفية وجماعات الإسلام السياسي صامت أمس.. الكلام للمصري اليوم..

موقف جماعات الإسلام السياسي مضحك ، خالف تعرف حتى في أمور الدين.. أما الموقف السلفي أكثر فكاهة .. فهم الذين انضموا لأعدائهم التاريخيين الطرق الصوفية في اعتبار رئيس الجمهورية هو "أمير المؤمنين" قرروا تحديه بالصيام حسب رؤية دولة أخرى..ألا يعد ذلك من وجهة نظركم عصياناً لولي الأمر؟

قلم جاف said...

آخر نكتة :

السعودية صامت السبت ..

مصر صامت الأحد ..

إيران...

صامت الإثنين!